Saturday, May 8, 2010

ما أكثر لحظات الصمت .. صباح الحكيم

ما أكثر لحظات الصمت
حلقاتٌ شدت في عنقي
تمتدُ .. جذوراً في لهفة
تشتاق .. لأن تطلق زفرة
تكتمها... أنفاسي العطشى
و القلب... يتمتمُ مرتعشا
يقبع.. في كومة أحزاني
و التوق ... يهشم أضلاعي
و أنا المأسورة في عمري
تيه يجتاح مساحاتي
أجثو ما ... بين الأوراقِ
و حنين القلب و آهاتي
فيكون... الدمع شذا دائي
تغدو لي وطنا عيناك
من وهج ظنوني..
أنادي
أسألكَ..
يا طيب ودادي
يا شمس مسائي و صباحي
إن كان فؤادك يهواني؟
إن أضحى ... مثلي مشتعلا؟
و النبض ... شريدٌ في الذكرى
أرجع ... و أهدهدُ أوتاري
و أسافر .... ما بين النجوى
أزهاره.. تغفو برياضي
لينامَ حبيبي منتشيا
في جنة ... قلبي و جداني
أهواكَ ... أيا أمل الدُنيا
يا فرحة... عمري الموعودة
آمالي فيك معهودة
خذني ... و افرشني بعينيكَ
خذني.... يا كوثرَ نيساني
لأشيد ... ضوءك لي حُلما
و أقيم هواك... كمعتقلٍ
و أصِيرُ سجينة عينيك
فينام فؤادي...  كنارٍ
في قفص الحزن بأعطافي

2 comments:

  1. wow !!!
    و القلب... يتمتمُ مرتعشا
    يقبع.. في كومة أحزاني
    Thanx for including such poems here, I really enjoy them :)

    ReplyDelete
  2. Thnx fadwa .. glad you liked it :)

    ReplyDelete